عام

أهم 5 فروق بين اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح والمغلق | الشروق

أهم 5 فروق بين اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح والمغلق | الشروق

اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح

اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح

اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح تعد هذه الأشعة هي عبارة عن فحص يتم من خلال التقاط بعض الصور واستخدامها عن طريق استخدام بعض الاشعة المغناطيسية واستخدام اشعة الراديو لكي نستفيد من في التقاط صور من داخل جسم الانسان وعن طريقها يتم تحديد وتشخيص المشكلات التي يعاني منها جسم الإنسان.

 ومن خلال هذه المقالة سوف نتناول بالتفصيل عن كل ما يخص قسم المخ والأعصاب والكشف عن أهم أسباب و أعراض وأمراض المخ والاعصاب وطرق تشخيص أمراض المخ والأعصاب من خلال مركز الشروق للاشعة

اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح

ويوجد بعض الاختلافات بين اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح وأيضا أشعة الرنين المغناطيسي المغلق ولكن كلاهما يؤدي نفس الغرض وهو تصوير الجسم من زوايا مختلفة وهذا يساعد الأطباء في تشخيص العديد من الأمراض بصورة أكثر دقة وبسرعه ومن خلال هذة المقالة سوف نتناول سويا بعض النقاط الهامة عن اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح والرنين المغناطيسي المغلق وما الفرق بينهم ومتى يتم اللجوء إلى استخدامهم وما الإجراءات المتبعة قبل إجراء اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح

الفرق بين اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح والمغلق 

يوجد العديد من الاختلافات بين اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح  والمغلق وتختلف هذه  الاختلافات على حسب جودة الصورة في كلا منهم وايضا السرعة والصوت وحالة الراحة التي يشعر بها المريض والتكلفة ويوجد ايضا اختلاف في بعض المزايا التقنية وتختلف هذه العوامل في عدة نقاط هي: 

  1. جودة الصورة 

تعددت الاختلافات في جودة الصورة بين أشعة المفتوحه والمغلقه حيث أن أشعة الرنين المغناطيسي المغلق أكثر جودة من  اشعة الرنين المفتوحه حيث يتم إصدار صور من الجهاز المغناطيسي المغلق أكثر دقة ومزوده بالكثير من التفاصيل وهي التي تساعد الأطباء على تشخيص الحالات بشكل أفضل  

والرنين المغناطيسي المفتوح يصدر صورا ولكن هذة الصور تكون أقل دقة. 

2.السرعة 

يعد استخدام اشعه الرنين المغناطيسي المفتوح تستغرق وقت طويل في اصدار الصور بينما إذا تم اللجوء إلى استخدام أشعة الرنين المغناطيسي المغلق فإن يحتاج وقتًا أقل لأخذ صور للجسد نظرًا لقوة الموجات المستخدمة ممثلةً بذلك الفرق بين جهاز الرنين المغناطيسي المفتوح والمغلق

3.الصوت

عند استخدام أشعة الرنين المغناطيسي المغلق يتم اصدار صوتا عاليا للغاية حيث أنه في بعض الأحيان قد يضطر الطبيب إلى أن يستخدم للمرضى سدادات الأذن حتى يتم التقليل من الصوت العالي الصادر من الجهاز ولكن عند استخدام اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح يتمتع بالهدوء وعدم إصدار أي أصوات مزعجة. 

4.الراحة 

يختلف هنا الراحة من استخدام الجهاز المغلق عن المفتوح وذلك من خلال ان الجهاز المغلق قد يؤدي إلى  بعض الخوف والقلق لدى بعض الأشخاص وخاصة الأشخاص الذين يعانون من الخوف من الأماكن المغلقة حيث يؤدي استخدام هذا الجهاز إلى الاستلقاء لفترة  دون ان يتحرك ولكن عند استخدام الجهاز المفتوح يكون متوفر راحة اكثر نظرا لانه مفتوح وغير مغلق. 

5.التكلفة 

من ضمن اهم العناصر في الاختلاف بين استخدام اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح والمغلق هي التكلفة حيث عن استخدام جهاز الرنين المغلق تكون التكلفة مرتفعة نظرا لزيادة تكلفة الجهاز وارتفاع أسعار الصيانات الدورية له أما عند استخدام جهاز الرنين المغناطيسي المفتوح تكون تكلفته أقل نظرا للثمن الجهاز وان تكلفة الصيانات الدورية له اقل من الجهاز المغلق. 

أوجه التشابه بين اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح والمغلق

كما ذكرنا أنه يوجد العديد من الاختلافات بين الرنين المغناطيسي المفتوح والمغلق ولكن رغم اختلافه لكنهم يتشابهون في بعض النقاط ومن ضمن هذه النقاط هي:

1.طريقة العمل

يتم استخدام الجهازين وذلك عن طريق أن يتم تعريض المريض إلى بعض الموجات الصوتية عن طريق قوة محددة مما يؤدي ذلك إلى أن يتفاعل الجسم مع تلك الجزيئات عن طريق إصدار بعض من الأشعة والموجات مثل موجات الراديو ويعد هذا تأثير  عن طريق استخدام مشترك لنوعين من الموجات ويتم استخدامهم على أعضاء الجسم الداخلية مما يظرها بصورة أكثر وضوحا على أجهزة الحاسوب وهذا يساعد الطبيب أكثر. 

2.الهدف من اجرائة

يعد هدف الجهازين هو تقديم المساعدة القصوى للطبيب عن طريق تشخيص أكثر دقة للامراض  وخاصة أنه إذا كانت هذه الأمراض في مراحلها المبكرة ومن ضمن هذه الأمراض هي: 

  • أمراض الدماغ
  • السرطانات
  • أمراض الأنف والأذن والحنجرة 
  • مشكلات العضلات والعظام والعمود الفقري.

متي يتم استخدام جهاز الرنين المغناطيسي المفتوح والمغلق

يعد استخدام جهاز الرنين المغناطيسي المفتوح أو المغلق على عدة عوامل ومن ضمن هذة العوامل هي: 

1.وزن المريض 

بعض الحالات المصابين بالسمنة والذين يعانون من زيادة الوزن يلجئون إلى استخدام جهاز الرنين المغناطيسي المفتوح بسبب أنه قد لا يلائمهم استخدام جهاز الرنين المغلق نظرا لوزنهم 

2.عمر المريض 

يفضل الأطباء استخدام جهاز الرنين المغناطيسي المفتوح للأطفال متيحًا للطفل النظر لوالديه دون شعوره بالخوف، مما يجعل خطوة تشخيص المرض أسرع وأسهل بالنسبة للطبيب والعائلة.

3.الحالة المرضية 

يتم تحديد نوع الجهاز المستخدم نظرا لحالة المريض كل حالة على حدى مع الوضع في الاعتبار الاختلاف بين الجهاز المغلق والمفتوح ومن ضمن هذه الاعتبارات هي: 

  • صعوبة الحالات المرضية:فإن الحالات الصعبة التي تحتاج إلى تشخيص دقيق يتم اللجوء فيها إلى استخدام جهاز الرنين المغناطيسي المغلق. 
  • الصحة النفسية للمريض:تختلف على حسب الصحة النفسية للمريض حيث يكون هناك بعض المرضى الذي يكون لديهم مشاكل مع الأماكن المغلقة فيتم في هذه الحالة استخدام اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح 
  • الإعاقات الجسدية: في بعض الحالات المصابة ببعض الأمراض والإعاقات الجسدية مثل المقعدون يستخدمون جهاز الرنين المغناطيسي المفتوح وليس المغلق
  • وجود غرسات وصفائح معدنية في جسد المريض: يستخدم في هذه الحالة الجهاز المغناطيسي المفتوح بقوة موجات أقل لكي لا تؤثر هذه المعادن على جودة الصورة.

الإجراءات المتبعة قبل إجراء أشعة الرنين المغناطيسي

يوجد العديد من الاجراءات التي يجب ان تتبع قبل إجراء اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح أو المغلق ومن ضمن هذه الإجراءات هي : 

  • تناول بعض الوجبات الخفيفة قبل إجراء أشعة الرنين المغناطيسي ويتم الابتعاد نهائيا عن الوجبات الدسمة 
  • التخلص من اي  معادن مثل المجوهرات والساعات 
  •   تجنب الحركة أثناء القيام بالرنين المغناطيسي مع اخذ في الاعتبار الاحتفاظ بوضعية ثابتة 
  • الدخول إلى الحمام قبل إجراء الرنين المغناطيسي لانه قد يستغرق وقت طويل 

وبعد إجراء الرنين المغناطيسي سواء الاعتماد علي اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح او الرنين المغناطيسي المغلق قد يتم اخذ وقت حتي يتمكن المريض من اخذ النتيجة النهائية له

في النهاية 

في الأخير نود أن تنال هذا المقال إعجابكم وننصح بطلب مساعدة طبية  في حالة حدوث أي تغييرات في طبيعة الجسم والشعور ببعض الأعراض المرضية التي تم ذكرها سابقاً حيث يركز العلاج في مركز الشروق للاشعة في المقام الأول على تشخيص والكشف عن الأعراض الناتجة من خلال الشعور ببعض العلامات وغيرها وكيفية التحكم في الأعراض المصاحبة له بناءاً على إجراء الفحوصات وطرق التشخيص المختلفة.

كما تم التوضيح في هذه المقالة عن تحليل اشعة الرنين المغناطيسي المفتوح  وأهميته وكيفية إجراءه من خلال “مركز الشروق للاشعة” وإذا واجهتك أي تساؤلات  أو استفسارات لا تتردد في إرسالها ليتم الرد عليك في أقرب وقت

تحليل البول

تحليل البول هو سلسلة من الاختبارات على البول أو البول.…
Read More
القائمة