عام

اشعة الموجات فوق الصوتية للبطن وجميع مميزاتها ومخاطرها

اشعة الموجات فوق الصوتية للبطن وجميع مميزاتها ومخاطرها

تعد الموجات فوق الصوتية  بصفه عامله بانها تقنية متحرره من الإشعاع العالية التردد ، وتستخدم لإنشاء صور ومقاطع فيديو للأعضاء، والأجزاء بداخل الجسم دون للجوء لشق في الجلد ، أكثر الأنواع انتشارا في استخدامها لتصوير القلب والأوعية الدموية والكلى والكبد والجنين خلال الحمل.

ويتم إجراء ااشعة الموجات فوق الصوتية للبطن طبقا لتقييم الأعضاء الاساسيه تتمثل في  المرارة ،والكلى ،والكبد والبنكرياس ،والشريان الأورطي البطني والأوعية الدموية الأخرى المتواجد بداخل البطن.

تشمل الحالات المنتشره الذي يتم إجراء الموجات فوق الصوتية بها تتم في : تمدد الأوعية الدموية الأبهري البطني ،و جلطات الدم ، والأعضاء المتضخمة ، والسوائل في تجويف البطن ،حصوات في الكلى ، سرطان الكبد ، حصوات المرارة ، انسداد الكلى ، ألم في البطن والأورام.

ما هي اشعة الموجات فوق الصوتية للبطن

اصبح في الوقت الحالي  في الغالب ما تكون الموجات فوق الصوتية علي البطن انها  تقنية لاخذ والتقاط  الصور المميزه  على التصوير المقطعي، أو التصوير بالرنين المغناطيسي و خصوصا لانه يساعدك في الوصول السريع إلى المعلومات الهامه عن التشخيص في أوضاع نقطة الرعاية ، والابتعاد عن الإشعاعات الضاره على أجهزة الأعضاء الحيوية ، وما يعادلها ،أو جودة صورة فائقه هائله للكثير من الهياكل البطنية ، سواء ان كنت طبيباً أو طالبًا تدريب أو ممرضًا ، أو مصورًا طبيًا تشخيصيًا مدربًا  ، انه الطريقة الابسط ، والأكثر فعالية لجميع  الأفراد والجماعات للخضوع ومعرفه كيفية إجراء التصوير بالموجات فوق الصوتية للبطن. تدريب على الحالات الحقيقية وكيفية التعرف على المعالم التشريحية الاساسيه ، والتحف الصورة ، وأمراض البطن ، مما تعمل تلك النتقنيه علي العديد من اجهزه البطن منها ما ياتي :

  1. المرارة
  2. الأمعاء الصفراوية ونظام
  3. الزائدة الدودية
  4. الكبد الوريد البابي
  5. الطحال
  6. الكلى والغدد الكظرية
  7. المثانة
  8. البنكرياس

لماذا يحتاج الطبيب لاجراء اشعة الموجات فوق الصوتية للبطن ؟

عن طريق تلك الفحص نتمكن من تقييم حالة الأعضاء الداخلية بالبطن  مثل الكبد والكليتين والبنكرياس والطحال والمرارة وغيرهم  ،كذلك  يمكن عن طريق تلك الفحص وضوح ورويه الحصوات داخل المرارة والكلى ويضاف اليه الفتق وإلتهاب الزائدة والأكياس المائية والخراجات وغيرها .

كيفية التحضير لاختبار اشعة الموجات فوق الصوتية للبطن

يوصي  طبيبك بتجنب تناول أي شيء لمدة 8 إلى 12 ساعة قبل تحديد موعد إجراء الموجات فوق الصوتية، مما تساهم  المعدة الفارغة في منع الطعام غير المهضوم من اعاقه  عمل الموجات الصوتية لتوضيح صورة واضحة.

بالاضافه الي ذلك  تتمكن من شرب الماء ،وتناول الأدوية بناء علي نصيحة الطبيب ،علاوه علي ذلك قد يُطلب تناول وجبة خالية من الدهون فى المساء من قبل أن تبدأ الصيام لإجراء الموجات فوق الصوتية بالمرارة ،أو الكبد ،أو البنكرياس ،أو الطحال.

قبل الخضوع الي الاختبار من قبل تصوير البطن بالموجات فوق الصوتية، حيث يُطلب منك التغيير لارتداء ملابس الخاصه بالاجراء  وازاله  أي مجوهرات سيُطلب منك الطبيب النوم على ظهرك على طاولة الفحص.

أثناء الإجراء اشعة الموجات فوق الصوتية للبطن

في المعتاد يكون اخصائي او فني الذي يقوم بإجراء الأشعة بالموجات فوق الصوتية للبطن بجهازا (مشغل جهاز المسح الضوئي) ، ويقوم الاخصائي بوضح كمية صغيرة من الجل (مادة هلامية دافئة )على البطن ، مما تساعد تلك المادة الهلامية لجهاز تصوير بالموجات فوق الصوتية و يطلق عليه ( ترجام ) في تقديم صور أفضل.

يضغط مشغل جهاز المسح الضوئي بالترجام على جلد البطن، ويحركه لينتقل من منطقة إلى أخرى. يقوم الترجام بارسال إشارات إلى شاشة الحاسوب الذي يعرض الصورً و تُظهر تدفق الدم عن طريق تمددات الأوعية الدموية داخل بطنك.

قد يستغرق الفحص بالموجات فوق الصوتية العادي حوالي 30 دقيقة ، وهو اجراء غير مولموبالاضافه الي ذلك يمكنك ان تشعر مؤقتًا بالانزعاج  قليلا إذا كان الفني يضغط على جزاء  بها قرحة أو ألم.

بعد الإجراء اشعة الموجات فوق الصوتية للبطن

الاشعة بالموجات فوق الصوتية

اشعة الموجات فوق الصوتية للبطن

من بعد الاجرء ستكون قادرًا على ممارسه جميع الأنشطة اليومية المعتادة عليها بعد إجراء فحص البطن بالموجات فوق الصوتية مباشرة.

نتائج اشعة الموجات فوق الصوتية للبطن

بعدالخضوع الي فحص بالموجات فوق الصوتية على البطن، سيقوم الطبيب بمناقشه طبيبك جميع النتائج معك في وقت اخر .

إذا لم يتم اكتشاف الدم ومشاكل أخرى، فلم يوصي طبيبك في العادة بأي فحوصات زائده .

اواذا لم يتم اكتشاف اي مشكلات اخري ، فيقوم الطبيب بوضع خطة علاج مناسبه ،وقد تشتمل فحصًا إضافيًا ، ومراقبة أو جراحة.

هل تقوم اشعة الموجات فوق الصوتية للبطن  بأي ضرر للإنسان؟ 

يعد التشخيص بواسطه الأشعة و الموجات فوق صوتية من اكثر الوسائل أهمية بعالم الطب، و وهذا بسبب سرعه و دقته في إجراء الفحص و سهولته ،فأصبح متاح ومتواجد في الكثير من عيادات الأطباء في التخصصات العديده ،فعن طريق  تلك الأشعة يتمكن الطبيب ان يشخص المرض بصورة واضحه ودقيقه ، قد وضح معظم  الخبراء ان التعرض اليومي للإشعاع و وخصوصا أشعة الموجات الفوق صوتية الذي  يتم استخدامها في مجال الطب قد ترفه من فرصه الإصابة ب السرطان و ، بل بدرجة ليست كبيرة و لا نستطيع التفرق بين الجرعة التي لا تضر و الجرعة لذي  تسبب السرطان ، مما يوصي الاطباء والمتخصصين بعد التعرض الي تلك الاشعه لجرعات كبيرة عند الكشف .

مميزات اشعه الموجات فوق الصوتية

هناك العديد من المميزات الواضحه لتلك الفحص مما يمكن تزضيحها في الاتي :

  1. مضاد للالتهابات.
  2. تحسين الدورة الدموية والليمفاوية.
  3. تحسين دوران الأوعية الدقيقة.
  4. تفعيل عمليات التمثيل الغذائي.
  5. التدليك المجهري للأنسجة.
  6. تغير في عمل الإنزيمات) تفعيل أو تثبيط.(
  7. تغير في حالة الخلية الغروانية.
  8. انزياح في الشوارد.
  9. تغير نفوذية الأغشية الخلوية وغيرها.
  10. تسكين الألم.
  11. المساعدة على الارتشاف.
  12. إرخاء العضلات.
  13. زيادة التروية العضلية.
  14. إرخاء الأنسجة الضامة.
  15. انهيار وتكسير النَسيجٌ النَدْبِيّ.
  16. تقليل التورم المحلي والالتهاب المزمن.
  17. وتعزيز التئام الكسور العظمية.
  18. تنشيط الاستقلاب الخلوي وتشجيع الترميم

اخطار تتعلق  بالموجات فوق الصوتية

  • يعرف الموجات فوق الصوتية بانها اجراء آمن جدا ، لذلك لا تؤدي إلى حدوث العديد من المخاطر أو الاثار الجانبية، انها تستخدم موجات صوتية بطاقة منخفضة، وفي المعتاد ما تكون غير مؤلمة.
  • لا يتعرض المرضى الي الاشعاع المؤين، حيث يجعل الإجراء اكثر أمانًا من تقنيات التشخيص الأخرى وتتمثل في الأشعة السينية والأشعة المقطعية.
  • طاقة الموجات فوق الصوتية بها قدرة على حدوث تأثيرات بيولوجية داخل  الجسم، انها  تعمل على تسخين الأنسجة، وهذا الامر ما يسبب في حدوث تجاويف صغيرة بها .
  • عادت ما تستغرق الموجات فوق الصوتية ما بين نصف ساعة إلى ساعة كاملة، وتكون الموجات فوق الصوتية ليست  مريحة اثناء الإجراء نفسه.
  • يحتج منك الطبيب إجراء اختبارات تصوير أخرى مثل (التصوير المقطعي المحوسب ) أو (الأشعة السينية)، أو (التصوير بالرنين المغناطيسي) بسبب عدم المقدره تلك الجهاز على تصوير جميع أعضاء الجسم الداخلية.

في النهايه

ليسلا يوجد اي خطوره قوي علي صحه الانسان من استخدام تلك الاشعه ، ولا يوجد حقائق اكيده من إصابة معظم  الأشخاص بالأمراض السرطانية من الاستخدام لعده مرات  لأشعة الموجات الفوق صوتية ، علي عكس  الحامل مثلما ذكرنا سابقاً ولكن تلك الاجراء يسمح بيه العديد من الاطباء .

القائمة